ويليامز الصغير؟ لا.. ويليامز الكبير؟ نعم.. أتليتك بلباو يزيح إشبيلية من صراع اللقب

تاريخ النشر : Monday, 3 May 2021 - 11:06

كتب FilGoal

فاز أتليتك بلباو على مضيفه إشبيلية بهدف وحيد في ملعب رامون سانشيز بيزخوان بختام الجولة 34 للدوري الإسباني.

وسجّل إنياكي ويليامز هدف اللقاء الوحيد في اللحظات الأخيرة من المباراة.

ليرفع أتليتك بلباو رصيده إلى 45 نقطة في المركز التاسع، ويضمن بذلك البقاء في الدوري الممتاز رسميا وحسابيا.

ويبتعد أتليتك بلباو عن المراكز المؤهلة إلى المنافسات الأوروبية بـ6 نقاط، مهمة صعبة لكنها ممكنة حسابيا حتى اللحظة.

في المقابل، تلقى إشبيلية ضربة موجعة في الصراع على لقب الدوري الإسباني، بتجمد رصيده عند 70 نقطة في المركز الرابع، بفارق 6 نقاط عن أتليتكو مدريد المتصدر.

ويحل إشبيلية ضيفا على ريال مدريد في الجولة المقبلة للدوري الإسباني.

وتوقفت سلسلة انتصارات إشبيلية عند 5 مباريات متتالية، بينما أكمل أتليتك بلباو 8 مباريات دون هزيمة، من ضمنها 6 تعادلات.

ولم يفز أتليتك بلباو على إشبيلية بملعب سانشيز بيزخوان في منافسات الدوري منذ ديسمبر 2011، وللمصادفة، فـ مارسيلينو جارسيا تورال مدرب أسود الباسك الحالي كان مدرب الفريق الأندلسي يومها.

واضطر مارسيلينو إلى إجراء تغيير مبكر في الدقيقة 15 بعد إصابة نجمه راؤول جارسيا، ليعوضه بالشاب أويان سانسيت.

في الشوط الثاني استعان مارسيلينو بـ نيكو ويليامز في الدقيقة 63 من على مقاعد البدلاء، ثم أقحم شقيقه الأكبر إنياكي ويليامز في الدقيقة 69.

والشقيق الأصغر نجح في هز الشباك بالفعل في الدقيقة 88، لكن راية المساعد رُفعت معلنةً عن تسلل.

ورغم إلغاء الهدف، لم تكتف عائلة ويليامز، وصممت على إخراج أتليتك بلباو منتصرا، فانطلق الشقيق الأكبر إنياكي في مرتدة رائعة وأنهى الهجمة بشكل رائع بالدقيقة 90 في شباك إشبيلية.

ليزيح كتيبة جولين لوبيتيجي عمليا من صراع اللقب الذي سينحصر بين الثلاثي أتليتكو مدريد وريال مدريد وبرشلونة.

© 2020 ميركاتو في الجول دوت كوم يتم تطويره و ادارته بواسطة إعلن معنا