تصريحات نارية.. فينجر يبدي الندم على عدم الرحيل عن أرسنال في 2007

تاريخ النشر : Monday, 8 November 2021 - 12:35

كتب FilGoal

أبدى أرسين فينجر المدير الفني التاريخي لأرسنال الندم بشأن عدم تركه للنادي في عام 2007، كاشفا عن إمكانية رحيله في الكثير من الأوقات لكبرى المنتخبات والأندية الأوروبية.

وقال فينجر في فيلم تسجيلي عن مسيرته، بحسب جريدة "صن": "ربما كان علي الذهاب إلى مكان آخر. ربما أكبر غلطة كانت أنني أحببت المكان الذي كنت فيه. الآن لا يوجد سبب خاص لي للعودة".

وأوضح "كان يمكنني أن أدرب منتخب فرنسا، أو منتخب إنجلترا 3 مرات، أو ريال مدريد مرتين، أو يوفنتوس أو باريس سان جيرمان أو حتى مانشستر يونايتد".

وشدد "رحيلي كان نهاية حياتي مع أرسنال، الأمر يشبه الجنازة. الآن الكل ودود في الحديث عني ولكن قبل أسبوع من الرحيل كنت أتلقى الكثير من الانتقادات. سيطرت على مشاعري ولكن نهاية قصة الحب دائما حزينة".

وكشف "هايبوري كان جزءا من روحي، لكن استاد الإمارات كان معاناتي. بدأنا بمشروع يكلفنا 200 مليون جنيه إسترليني وهو المبلغ الذي كان يمكننا دفعه، وانتهى الأمر بدفعنا 428 مليون جنيه إسترليني (على بناء الاستاد)".

وأكمل "النقطة المفصلية كانت في 2007، هذه كانت أول مرة بدأت أشعر بالقلق داخل الإدارة عندما جلب ديفيد دين (المدير الرياضي السابق للنادي) ستان كرونكي (المالك الحالي للنادي). هنا شعرت أنني علي الاختيار بين الولاء للنادي والولاء لديفيد دين".

وأتم "ربما كان علي هنا أن أذهب إلى نقطة نهاية المشروع، وأشك في خطوة الاستمرار حتى الآن. عندما ذهبنا إلى ملعب الإمارات، تراجعنا من الصراع على المركزين الأول والثاني إلى الثالث والرابع، وخسرنا أفضل لاعبينا. كنا نخسر اللاعبين عند حلول عامهم الـ 30، لكن وقتها أصبحنا نخسرهم عند عمر الـ 25. عملت بموارد محدودة وكان علي إبقاء النادي في وضع يستطيع فيه سداد ديونه. بين 2006 و2015 أظن أنني قدمت أفضل أعمالي".

وقاد فينجر أرسنال بين عامي 1996 و2018، حقبة استثنائية في بضع سنين منها، والتي تربع فيها أرسنال على عرش إنجلترا بالتتويج بالدوري 3 مرات خلال 6 سنوات.

وبلغ أرسنال مع فينجر نهائي دوري أبطال أوروبا 2005-2006 وخسر بصعوبة أمام برشلونة بنتيجة 2-1 في باريس.

وبعد فينجر قاد الإسباني أوناي إيمري الفريق لمدة عام ونصف، ثم تولى فريدي ليونبرج المهمة بشكل مؤقت قبل أن يعيد النادي لاعبه السابق ميكيل أرتيتا في ديسمبر 2019.

© 2020 ميركاتو في الجول دوت كوم يتم تطويره و ادارته بواسطة إعلن معنا